أسفي / افتتاح فعاليات المعرض الوطني للكبار في نسخته الثالثة

KEBBAR 2

سليم ناجي

افتتح يوم أمس الخميس 27 يونيو 2019 المعرض الوطني للكبار في نسخته الثالثة بفضاء الكارتينغ بمدخل مدينة أسفي، تحت شعار :

تثمين منتوج الكبّار رهان للتشغيل بالعالم القروي

وذلك خلال الفترة الممتدة من 27 إلى غاية 30 يونيو 2019، مع اختيار جهة فاس مكناس لتكون ضيفة شرف لهذه الدورة.

الحفل ترأسه الكاتب العام لعمالة الإقليم السيد محمد الورادي و حضره المنتخبون و السلطات المحلية و رؤساء المصالح الخارجية و عدة فعاليات محلية .. ويندرج إقامة هذا المعرض، في إطار الأهمية التي تحظى بها سلسلة الكبار بالإقليم الذي يعد من الأقاليم السباقة لهذه الزراعة بطرق عصرية والحاصل على علامة الجودة المميزة، إضافة إلى الأهمية السوسيواقتصادية التي تحتلها هذه الزراعة في المنظومة الفلاحية، حيث يعتبر مصدر دخل مهم للساكنة، وخاصة النساء .. علما، أن هذه الزراعة يمكن أن تشغل أكثر من 450 يوم عمل في الهكتار أي ما يعادل 1.5 مليون يوم عمل على مساحة 7000 هكتار المتواجدة بالإقليم.

يشار إلى أن المغرب يعتبر أول بلد منتج ومصدر لنبات «الكبار»، حيث يساهم بثلثي الإنتاج الدولي، وتبلغ صادرات المغرب من نبات الكبار حسب إحصائيات رسمية ما بين 12 ألفا و14 ألف طن سنويا، بقيمة مالية تقدر بحوالي 250 مليون درهم سنويا. ويساهم الكبّار بنسبة 10 في المائة من قيمة الصادرات المغربية من المصبرات ذات الأصل النباتي.

KEBBAR 1

و تميز الحفل بزيارة لمختلف أروقة هذا المعرض و الإنصات إلى شروحات مختلف التعاونيات و الجمعيات المشاركة، بالإضافة إلى تمثيلية بعض الإدارات المحلية و المقاولات العاملة في مجال إنتاج الكبار و غيرها من المنتجات الغذائية، و سيستمر هذا المعرض إلى غاية نهاية الشهر الجاري، و يتضمن فقرات متنوعة و برنامج غني سطرته مصالح المديرية الإقليمية للفلاحة لإنجاح هذه النسخة، بالتعاون مع الجمعية الإقليمية لمنتجي الكبار و عمالة الإقليم، بتنسيق مع قسم الشؤون القروية
وسيعرف المعرض الوطني للكّبار بأسفي أنشطة فكرية ثقافية و فنية موازية نذكر منها:

● ندوة علمية تحت عنوان : تنمية سلسلة الكّبار الرهانات و الأفاق.

● لقاء خاص مع خبير التغذية الدكتور محمد الفايد

● عروض في فن الفروسية (التبوريدة)

كما أن المطبخ المحلي سيكون حاضرا من خلال أطباق الكبار .

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*