الاعتداء على ممرضة ووصف مستوصف الولجة “بالبورديل”

LAFTIT

محمد شدادي

تعرضت الممرضة (س. ح) للاعتداء بالسب والشتم والقذف للمرة الثانية من طرف أحد الوافدين على المركز الصحي الولجة التابع لإقليم تاونات الذي تشتغل به، بعد أن قام هذا المعتدي بوصفها بأقبح النعوت، وأحط الأوصاف في حقها وفي حق الممرضات بصفة عامة، حيث وصفهن المشتكى به بالساقطات والمنحلات أخلاقيا .. كما وصف المركز الصحي الذي يشتغلون به بدار الدعارة (بورديل)، في الوقت الذي أكدت فيه الممرضة (س.ح) بأن هذا الشخص الذي هاجمها قد سبق له القيام بنفس السلوك في الماضي رغم أن قائد المنطقة قد سبق أن وجه له إنذارا بعدم تكرار ذلك.

هذا وقد طالب المكتب الإقليمي بتاونات للاتحاد العام للشغالين بالمغرب المندوبية الإقليمية للصحة بتاونات لتحمل مسؤولياتها في هذا الصدد بكل جدية وفقا لما ينص عليه الفصل 19 من القانون الصادر بمقتضى الظهير الشريف رقم 01ـ 58ـ008 بتاريخ 04 شعبان 1377 هجرية، بعدما توصل بشكاية في الموضوع من طرف الممرضة المتضررة.

كما دعا السلطات المحلية والإقليمية بتاونات إلى التدخل لأجل وضع حد لمثل هذه التصرفات المشينة التي تستهدف الأطر الطبية بين الفينة والأخرى .. مطالبا بتوفير الحماية لهم .. ومؤكدا على دعمه للخطوة النضالية التي تعتزم الشغيلة المحلية بالمركز الصحي الولجة القيام بها؛ والمتمثلة في إضراب إنذاري تمهيدي لمدة يوم واحد، وذلك اليوم الاثنين 31 يوليوز 2017.

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*