غريب .. فتاة تنام كلما ضحكت أو بكت ..!

TA TA TA

تعاني فتاة بريطانية في مدينة نوتنغهام وسط بريطانيا من مرض نادر يسمى “الخدار” يؤدي بها إلى النوم كلما ضحكت أو بكت أو انتابتها حالة عاطفية عالية.

وحسب صحيفة “ذا صن”، أصيبت الفتاة جيسيكا ساوثول، البالغة من العمر 20 عامًا بهذا المرض منذ صغرها، لكن حالتها زادت مع الوقت، وكانت تنام بمعدل 13 ساعة يوميًا، واضطرت لتجنب المواقف العاطفية.

وتضطر جيسيكا لمشاهدة البرامج الفكاهية وهي جالسة حتى لا تضحك وهي واقفة وتغفو وتسقط أرضًا، وقالت إنها ذات يوم قدمت القهوة لوالدتها واستمتعت لنكتة قالتها الأم، وعندما ضحكت سقط الكوب و وقعت أرضًا ودخلت في نوم عميق.

كما تعاني جيسيكا من أعراض جانبية لهذا المرض النادر، حيث ترى كوابيس وأشباحًا في غرفة نومها قبل أن تغفو.

وعن حالتها تقول جيسيكا: “عندما أضحك أشعر برأسي يسقط على صدري وأجد نفسي مستلقية على الأرض .. وأسمع كل شيء حولي، لكنني لا أستطيع التحدث أو التحرك قبل أن تتوقف فورة مشاعري”، وتابعت قائلة: “حالتي يمكن أن تكون مضحكة لكنها في الحقيقة مخيفة”.

وأضافت جيسيكا أنها كانت تعاني من هذا المرض منذ أن كانت في المدرسة، وكانت تغفو في الفصل الدراسي أو الحافلة وأماكن أخرى أثناء التحدث مع الأصدقاء.
عن روتانا

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*