محبو نادي شباب أطلس خنيفرة لكرة القدم في وقفة احتجاجية

HI 2

هشام بوحرورة

نظمت جماهير ومحبي نادي شباب أطلس خنيفرة لكرة القدم، بمؤازرة “التنسيقية المحلية لمناهضة الفساد بخنيفرة “و هيئات حقوقية و جمعوية وقفة احتجاجية بساحة 20 غشت بمدينة خنيفرة، مساء يوم الجمعة 8 يونيو 2018، و ذلك بعد الانتهاء من صلاة التراويح، و كما كان متوقعا جاءت الوقفة لتعري الواقع المرير الذي يعيشه النادي و الذي أدى إلى سقوطه من هرم أندية الصفوة للبطولة الوطنية.

رفع المحتجون شعارات تندد بما يقع داخل جدران النادي و تتهم و تحمل المكتب المسير و الرئيس الشرفي للنادي كامل المسؤولية في انهيار الفريق و الحالة المزرية التي وصل إليها و إغراقه في الديون و الانتدابات الفاشلة مع تهميش اللاعب المحلي، و كذا الفساد المستشري في دواليب مسيري النادي.

HI 1

ناشد المحتجون داعمي النادي إلى الانخراط و المساهمة في تسيير النادي لمعرفة ما يقع داخل جدران هذا الكيان الزياني، و الوقوف في وجه المكتب المسير الحالي الذي أغلق الأبواب أمام محبي و أنصار النادي عبر الرفع من قيمة الانخراط لتصل لمبلغ 5000 درهم، و اقتصار دائرة المنخرطين على الموالين لرئاسة المكتب، و طالب المحتجون تدخل عامل إقليم خنيفرة لفتح تحقيق في الاختلالات المالية للنادي، وأكدوا على استمرارهم في النضال حتى يتم إنقاذ ما يمكن إنقاذه، لأن النادي ملك لجميع الزيانيين ويمثل صورة المدينة عبر التراب الوطني .

و قد ظهر أحد مسيري النادي يراقب الوقفة من بعيد و يقف خلف رجال الأمن الذين طوقوا الساحة، فيما أكد أحد المحتجين أن المكتب المسير للنادي عمل جاهدا لإفشال الوقفة الاحتجاجية بكل الأساليب و الطرق عبر تجييش موالين له لإضعاف هاته الوقفة

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*