أخبارحوادث

خنيفرة / محاولةانتحار فاشلة

 

6060صورة من الارشيف

إبراهيم بونعناع

نجت فتاة في مقتبل العمر من محاولة إنهاء حياتها عن طريق الانتحار، أمس الأربعاء 24 يونيو 2020 بحي الكورص بمدينة خنيفرة.

وقال مصدر حقوقي لمراسل الجريدة،  أن الشابة البالغة من العمر 18 سنة، تجرعت مادة سامة لإنهاء حياتها في غفلة من عائلتها.

فور علم أسرة الضحية بالواقعة، أخطرت عناصر الإسعاف والسلطات المحلية، وفي الحين جرى نقل الفتاة إلى المركز الاستشفائي الإقليمي بخنيفرة، حيث تم غسل معدتها وأمعائها لتنجو بأعجوبة.

وحسب نفس المصدر، فإن الشابة متزوجة، حدث أن حصل لها خلاف مع زوجها أدى إلى  الشروع في إجراءات الطلاق .. لكن، لظروف حالة الطوارء التي تعيشها بلادنا مند بداية جائحة كورونا، وتوقف محاكم الأسرة عن تلقي الشكايات، ظلت هذه الشابة تعيش تحت صغط نفسي رهيب .. خصوصا، بعدما أصبحت تتلقى يوميا صورا حميمية تخص الزوج، الشيء الذي دفع بها إلى  الإقدام على الفعل الشنيع.

فور علمها بالحادث، حلت عناصر الشرطة بالمستشفى، حيث تم الاستماع للشابة وفتح تحقيق لمعرفة أسباب وحيثيات هذه القضية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

فضللا ادعم جريدتنا بوقف حاجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock