للمستقلة رأي

حول علاقة المواطنين بالسلطة وتنكر بعض أفرادها للمفهوم الجديد للسلطة ..!

1

منذ أن تولى جلالة الملك محمد السادس نصره اللـه الحكم بالمغرب، وهو يوجه رجال السلطة إلى ضرورة تكريس سياسة القرب وترجمة المفهوم الجديد لممارستها في علاقاتهم مع المواطنين، خاصة في احترام الحريات العامة والمدنية، والمساعدة على انخراطهم في العمل الحزبي والنقابي والمدني، من أجل تكريس دولة الحق والقانون والمجتمع الديمقراطي الحداثي .. لكن، هذا الطموح الملكي السامي الذي يتجاوب مع ...

أكمل القراءة »

من أجل إنجاح الانتقال الديمقراطي ولجم لوبيات الفساد والتحكم السلطوي

1

من ملامح المرحلة التي يمر منها المغرب حاليا، محاولات القوى المضادة للتغيير الديمقراطي السياسي والاجتماعي وقف كل مشاريع الإصلاح والأوراش المفتوحة، المتعلقة بالإصلاح الاقتصادي أو السياسي أو الاجتماعي، التي يقودها جلالة الملك، وهذه القوى المضادة للتغيير التي تشتغل بكل الوسائل القانونية والمادية لفرملة الانتقال الديمقراطي، حتى تؤمن مصالحها ونفوذها الطبقي بأي ثمن، وتحافظ على نمط التعامل التقليدي التي تحرر منها ...

أكمل القراءة »

عن مجتمعنا المغربي الديمقراطي الحداثي والقوى المناهضة لتكريسه

1

بات المجتمع الديمقراطي الحداثي أفضل الأنظمة السياسية وأكثرها تطورا في ممارسة أفراده لسلة حقوق الإنسان والحريات العامة، ولا يمكن أن يكون كذلك بدون حرص مؤسساته الدستورية على ممارسة الحقوق والحريات، وبذلك يكون هذا النظام السياسي مترجما لوجود دولة الحق والقانون، التي يتطلع إليها أي مجتمع يريد أن يعيش في مناخ المجتمع الديمقراطي الحداثي الذي يعي أبناؤه ما لهم من حقوق ...

أكمل القراءة »

واقعنا الصحفي والإعلامي وحكاية القشة التي قسمت ظهر البعير ..!

1

هناك حكاية مأثورة من تراثنا الثقافي تتحدث عن القشة التي قسمت ظهر الناقة، تؤكد على أن القوة يمكن أن تتحول إلى الضعف، بحكم الطبيعة والضرورة التي تتحكم في كل شيء، وهذا ما ينطبق على واقعنا الصحفي والإعلامي الذي أفرغته هندسة حكومة العثماني من القوة التي كانت بيد وزارة الاتصال، التي تم إلغاؤها بجرة قلم، و بدون التفكير في القرار وتداعياته على ...

أكمل القراءة »

التعديل الحكومي المرتبك وإلغاء البيجيدي الانتقامي لوزارتي الاتصال والمجتمع المدني ..!

OUT

قد يكون رئيس الحكومة نجح في الاستجابة لمطالب جلالة الملك في هندسة حكومته المعدلة عبر تخفيض عدد الحقائب، وضخ الكفاءات الجديدة، وتجميع الحقائب في أقطاب كبرى .. لكن، هذا التعديل الجديد تضررت منه قطاعات مازالت في حاجة إلى الاستمرار في العمل، كالاتصال والمجتمع المدني، رغم التنزيل الدستوري بإنشاء المجالس الوطنية التي تهتم بشؤونها .. ونعتقد في النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، ...

أكمل القراءة »

أي تخليق للمرفق العمومي في ظل مساوئ البيروقراطية المعادية للتغيير ..؟!

1

في الوقت الذي أصبح الشأن العام تحت إشراف السياسيين، لا تزال العقليات البيروقراطية تكشر عن أنيابها من حين لآخر، حتى يظل المرفق العمومي الحكومي تحت تصرفها، وأن لا يخدم أجندة المسؤولين السياسيين، كما أنها لا تتردد في تفعيل سلوكاتها المنحرفة في المرفق العمومي على الصعيد المركزي أوالجهوي أو المحلي، حتى تظل خدماته تحت سلطاتها، وأن لا يخضع لأي تغيير أو ...

أكمل القراءة »

قضية الصحفية هاجر الريسوني وتضخم المتابعات الملتبسة حولها ..!

HAJAR

ما يزال التعتيم والغموض سيدا الموقف في متابعة الصحفية هاجر الريسوني، التي تشتغل في جريدة أخبار اليوم، حيث أن حدود التهمة لم تتجاوز حتى الآن قضية الإجهاض، وبالرغم من حجم المتابعة الإعلامية والصحفية لهذه القضية التي يكاد جلها أن يكون متضامنا مع الصحفية هاجر، وإن كنا في النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، ضد استمرار المتابعات القضائية للصحافيين والإعلاميين، خاصة المرتبطة بجنح ...

أكمل القراءة »

حول مواقع “الضسارة” المتجاوزة للأخلاقيات والقوانين ..!

1

لن نسمي أصحاب المواقع العبثية والمتمردة في خطوطها التحريرية، أو حتى التي تعبر عن نفسها في القنوات التلفزية المغربية أو العربية، مهنيين، فما ترجمته مواقفهم أصبح يبعث على الشفقة لإصرارهم على التعليق والنقد اللامسؤول، الذي يتخذ من لغة الهجوم الأعمى سلاحا ضد خصومهم في الدولة والمجتمع والاقتصاد والثقافة، هؤلاء الذين أصبحت وجوه بعضهم لدى من يتابع “ضسارة” هذه المواقع، أنها ...

أكمل القراءة »

قطاع السياحة في الوطن والطاقة الاستثمارية المهدورة ..!

SAJI

من الحقائق التي وجدت طريقها إلى من يتابع آخر الأخبار و التحقيقات والاستطلاعات الجديدة، ما نقله برنامج “أروماكس” على إحدى الفضائيات الألمانية حول السياحة في دولة “التشيك” التي يتجاوز رقم زوارها من السياح سنويا 100 مليون سائح، في الوقت الذي لم نصل فيه في المغرب إلى الرقم الذي سوقه وزراء السياحة عندنا وهو 10 ملايين سائح بالرغم من التكاليف المرتفعة ...

أكمل القراءة »

“خردة” الأعمال الرمضانية التلفزيونية والإصرار على الضحك على ذقون المغاربة

RTM

ربما سنكون أمام مشهد سيزيفي يكرر نفس الملاحظات النقدية المجتمعية اتجاه “خردة” الأعمال الرمضانية التلفزيونية مرة أخرى، التي لا يزال الحاكمون بأمر اللـه في القطب العمومي مخلصين لها، بالرغم من الاحتجاجات المعبر عنها في كل جوانب الرأي العام الوطني، ودون أن تحرك الأطراف التي اختارت ومولت هذه “الخردة” الرمضانية أن تتفاعل معها لتحسين المنهجية المعمول بها، والاستجابة لمطالب الرأي العام ...

أكمل القراءة »