فضاء دار الصويري يحتضن يوما تكوينيا من تنظيم النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة

ص 2

الصويرة / المستقلة بريس

استهلت أشغال اليوم التكويني السنوي الذي نظمته يوم السبت 10 نونبر 2018، النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، بشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الاتصال- بقاعة دار الصويري بمدينة الصويرة، وبتعاون مع التنسيقية الإقليمية، حول:

إنشاء المواقع الإلكترونية الصحفية، واحترام حرية الرأي والتعبير في المشهد الصحفي والإعلامي الوطني،

ص 1

استهلت الأشغال بالكلمة الافتتاحية للمنسق الإقليمي السيد يوسف الموريح، الذي رحب من خلالها بالحضور، وذكر بالهدف من تنظيم هذا اللقاء، المتمثل في تنوير الفاعلين بالمنطقة لنشر الوعي بالمسؤولية المهنية.

وفي إطار انفتاح السلطة القضائية على مجال الصحافة والإعلام، بحكم أنهما شريكين في خدمة الوطن، فقد ساهم ذ. نبيل بوركبة، قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بمدينة الصويرة، بمداخلة حول مدونة الصحافة والنشر، تحت عنوان: بين التنظيم القانوني وإكراهات الواقع، حيث استعرض السلبيات والإيجابيات التي جاءت بها المدونة الجديدة، ثم كان موعد الحضور مع مداخلة ذ. رشيد دوهابي، نائب وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بالصويرة، حيث تناول موضوع الإعلام الرقمي الذي يعد نقلة حضارية، و وضح في نفس الوقت عدة أمور تتعلق باستخدامه.

ص 3بعد استراحة شاي أقيمت على شرف الحضور، قدم التقني السيد عز الدين لعظيمي عرضا حول إنشاء المواقع الإلكترونية، بحيث نبه إلى أن عملية تصميم المواقع تتطلب خبرة عالية والكثير من المعرفة، وذكر في الخطوة الأولى بضرورة حجز نطاق واستضافة من لدن إحدى الشركات المتخصصة، مع الالتزام بالاتفاق مع تقني متخصص في لغات البرمجة، وملما بالمفاهيم الأساسية المتعلقة بالمجال، كما قدم التقني عدة نصائح وإرشادات في الموضوع.

توج اليوم التكويني بمداخلة ذ. فريد قربال، الأمين العام للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، الذي حيا بحرارة أسرة القضاء التي شرفت النقابة بالمشاركة في هذا اللقاء التكويني، كما ذكر بأن النقاش الدائر حول المنظومة القانونية الجديدة مازال متواصلا، مما يستدعي إعادة النظر فيها وغربلتها من الأخطاء التي تحويها، و لم تفته الفرصة من تمرير رسالة ساخنة وجهها بطريقة مباشرة إلى الذين يتضايقون من التعددية النقابية، وذكرهم بالمناسبة بالحرية النقابية و الابتعاد عن الاحتكار النقابي.

في الختام، تقدم المنسق الإقليمي، تحت إشراف الأمانة العامة للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، ونيابة عن الفاعلين بالصويرة بطلب إلى وزارة الثقافة والاتصال -قطاع الاتصال- يتعلق بضرورة إنشاء مندوبية إقليمية للاتصال بمدينة الصويرة.

أسدل الستار على أشغال اليوم النكويني الذي استحسنه الفاعلون بالمنطقة، الذين طالبوا بتكرار مثل هذه اللقاءات التنويرية الهادفة، بتوزيع شواهد المشاركة على المشاركين.

00 ص

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*