أسفي / إكرام العبدية تهين حاضرة المحيط

IKRAM

سليم ناجي

خلف تصريح مولات “البندير” اكرام العبدية خلال حلقة ليلة السبت 9 مارس 2019، خلال برنامج “كيف كنتي وكي وليتي”، الذي يبث على شاشة القناة الثانية، حيث أكدت لمقدم البرنامج على أنها “ركبت مرة وحدة في طوبيسات أسفي وما بقيتش كنركب فيهم لأنهم عامرين بالمجرمين” ، التصريح خلف ردود فعل قوية.

في هذا السياق، تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة ساكنة القليعة، تصريح اكرام العبدية، الذي خلف غضبا واستياء كبيرين لدى ساكنة القليعة، الذي (التصريح) وصفوه بالتصريح الذي يسيء لسمعة المدينة والساكنة ككل.

وللتذكير، كان مقدم البرنامج، قد سأل العبدية، هل تستعمل حافلات النقل العمومي في تنقلاتها داخل المدينة، لتجيبه إكرام بأنها لا تستعملها، وذلك بسبب الانتشار الكبير للسرقة والمجرمين داخل هذه الحافلات.

والجدير بالذكر، أن إكرام بهذه الإجابة تنكرت لأصولها ولصولاتها وجولاتها بأسفي، وانطلاقتها ب:”البندير” من موسم سيدي عبد الرحمان، قبل أن تتحول وحسب اعتقادها إلى نجمة تحاول التنكر لمدينتها، التي أكدت أن المجرمين يملؤون حافلاتها، وهو كلام يبرز أن التنكر للأصل، لايمكن أن يصنع منها نجمة حقيقية، ولا يمكن أن ترسم بمغالطاتها صورة قاتمة عن مدينة ترعرعت بين أركانها، وكبرت بين أزقة جنوبها، وتذوقت مرارة معامل تصبيرها.

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*