فاجعة / مصرع أب وابنه غرقا بشاطئ البدوزة بأسفي

غر

سليم ناجي

شهد شاطئ “البدوزة” بضواحي مدينة أسفي، يومه الخميس 30 غشت الجاري، حادثا مأساويا، إثر تسجيل حالة غرق راح ضحيتها، أب وابنه تم نقلهما إلى مستشفى محمد الخامس بأسفي وفق ما أوردته مصادر متطابقة لجريدة المستقلة بريس.

وفي تفاصيل الحادث، أكدت مصادر من الوقاية المدنية، أن الأب لقي حتفه على الفور بعدما لم يستطع مقاومة أمواج البحر العاتية لما كان يحاول إنقاذ ابنه الذي كان يسبح بالشاطئ المذكور، وهكذا فقد لفظ الأب وابنه نفسيهما الأخيرة قبل نقلهما إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس.

190

ويعد شاطئ “البدوزة”، من السواحل الشاسعة بالمدار الترابي بعمالة أسفي، المطلة على الأطلسي، والمعروفة بخطورة السباحة نظرا لهيجان أمواجه، وبتواجد صخور كبيرة، مما يجعل السباحة صعبة هناك.

وللتذكير، فقد سبق أن وقعت عدة حالات غرق بهذه المنطقة، التي تخضع للحراسة في موسم الاصطياف، باعتبارها من الشواطئ غير المصنفة، وهو ما أضحى يفرض، حسب ساكنة المدينة، اعتماد المزيد من تدابير الوقاية، من خلال توزيع إعلانات تحذيرية على طول الساحل المعني لتوعية رواده بخطر السباحة.

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*