النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة تناقش قضية الوحدة الترابية بالعيون

NN 2

العيون / المستقلة بريس

بحضور عدد من ممثلي المنابر الإعلامية العاملة بمدينة العيون، والمديرة الجهوية لوزارة الثقافة والاتصال -قطاع الاتصال-، وممثل السلطة المحلية، نظمت النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة بشراكة مع وزارة الاتصال، وبتعاون مع المكتب الجهوي بالعيون، يوم السبت 26 يناير 2019، ندوة صحفية حول موضوع:

دور الصحافة والإعلام في الدفاع عن قضية الوحدة الترابية

NA 5

انطلقت أشغال الندوة التي ركزت على دور نساء ورجال الصحافة والإعلام في الدفاع عن قضية الوحدة الترابية .. انطلقت، بكلمة الفرع الجهوي للنقابة، حيث قدم المتدخل فكرة موجزة عن المهام التي قام بها مكتب الفرع الجهوي للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة لجهة العيون الساقية الحمراء، منذ تأسيسه، ثم تلت ذلك كلمة الأمانة العامة للنقابة في شخص الأخ الأمين العام الذي وضع الحضور في الصورة الحقيقية للنقابة، والمغزى من تنظيم الندوة بهذه المدينة العزيزة، حيث ربط مناسبة عقد الندوة بانتصار الدبلوماسية المغربية، وبالتطورات الأخيرة التي شهدتها القضية الوطنية من خلال المفاوضات التي أشرف عليها الاتحاد الأوربي، حول اتفاقية الصيد البحري والاتفاقية الفلاحية، اللتين اعترف من خلالهما الاتحاد الأوربي بحق المغرب بتصدير ثروات الأقاليم الجنوبية واستفادتها من عائداتها، كما نبه الأخ الأمين العام إلى قضية التصعيد التي حاول خصوم الوحدة الترابية القيام بها في المنطقة العازلة بين المغرب وموريتانيا، و وجهت الأمانة العامة في شخص أمينها العام اهتمام الحاضرين من الصحافيين والإعلاميين إلى ضرورة اليقظة والتعبئة حول هذا الملف الخاص بالقضية الوطنية، كما نبهت السيدة فاطمة الأمين، المديرة الجهوية لوزاة الاتصال بالجهة إلى ضرورة تحلي الصحافيين والإعلاميين بالمهنية وتكاثف الجهود من أجل مواكبة التطورات التي يعرفها المشهد الصحفي والإعلامي.

بعد النقاش المعمق والصريح الذي دار بين الأمانة العامة والمهنيين الحاصرين، عرفت أشغال الندوة، إيلاء حيز زمني كبير للحديث عن مسار قضية الوحدة الترابية،  ثم خلصت مداخلات الحاضرين إلى ضرورة تصليب الجبهة الداخلية، ومواجهة خصوم قضية الوحدة الترابية، كما نسف أطروحة الانفصال الوهمية.

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*