بنحميدة رئيس مجموعة عبدة للنظافة و المحافظة على البيئة يكسب الرهان و ينجح في افتتاح المطرح الجديد

B. HMIDA 1

سليم ناجي

رغم الإكراهات، نجح عبد الرحيم بن احميدة، رئيس مجموعة عبدة للنظافة و المحافظة على البئية وسط هذا الأسبوع، في الافتتاح الرسمي و العمل على تحويل نقل النفايات صوب المطرح الجديد بالمدينة، معلنا معه (الافتتاح) بداية إغلاق المطرح القديم بطريق سبت اكزولة الذي أصبح يشكل كابوسا بالنسبة لساكنة الجريفات بحكم قربه من منازل آلاف الأسر داخل المجال الحضري.

المطرح الجديد الذي يضم مشروع لفرز النفايات و مركز لطمر و تثمين النفايات المنزلية و ما شابهها، وفق المعايير الدولية المتعارف عليها، و الذي سيمكن من خلق مجموعة من فرص الشغل بالنسبة لشباب المدينة .

و كالعادة أعداء النجاح و المزايدات السياسية أرادوا إفساد هذا العرس و الحلم الذي انتظرته الساكنة، و ذلك من خلال زرع الفتنة و تجييش بعض الساكنة للاحتجاج عن هذا الافتتاح لتضطر السلطات المحلية بأسفي لتفريق عدد من ساكنة الدواوير المحاذية للمطرح الجديد المتواجد بتراب أسفي، بعدما حجت عندما علمت بموعد افتتاحه .

B. HMIDA 2

السلطات المحلية التي حجت إلى عين المكان من أجل الحضور أثناء عملية الافتتاح دخلت في نقاش مع الساكنة .. لكن، دون نتيجة، بعدما ظل المحتجون مرابطون أمام الباب الرئيسي للمطرح لمنع دخول إحدى الشاحنات، ما جعل السلطة تستعين بعناصر القوات المساعدة التي استعملت العنف لتفريق المحتجين والمحتجات.

و الجدير بالذكر، أن رئيس مجموعة جماعات عبدة للمحافظة على البيئة عبد الرحيم بنحميدة، ظل يشتغل في صمت رغم الإكراهات و العراقيل و الكثير من اللغط الذي طال المطرح من خلال تفعيل الاتفاقيات و السهر شخصيا لإخراج المشروع لحيز الوجود، و إنهاء العمل بالمطرح القديم رغم كيد أعداء التنمية بالمدينة

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*