أخبارالصحة

سلطات مدينة خنيفرة تجدد الإجراءات للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد

بواسطة / هشام بوحرورة

اعتبارا للوضعية الوبائية بإقليم خنيفرة، وبالنظر للارتفاع الملحوظ في عدد الإصابات والوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد، خاصة بمدينة خنيفر، وبناءً على خلاصات اجتماع مركز التنسيق الإقليمي المكلف بتدبير الجائحة، تقرر اتخاذ مجموعة من التدابير والإجراءات الإضافية، مع الإبقاء على أخرى سارية المفعول، وذلك من أجل الحد من انتشار الفيروس على مستوى النفوذ الترابي للإقليم

وستدخل هذه القرارات حيز التطبيق، ابتداء من يوم الخميس 24 شتنبر2020، على الساعة الثانية عشرة زوالاً، وهي كالتالي:

–          الاستمرار في منع التنقل من و إلى مدينتي خنيفرة ومريرت إلا بعد الحصول على رخصة استثنائية للتنقل مسلمة من طرف السلطات المحلية المختصة، باستثناء الحالات التالية :            قطاع نقل البضائع والمواد الأساسية و الخدمات

·        التنقلات ذات الطابع المهني، أو تلك التي تبررها ضرورة المصلحة؛

·       التنقلات الخاصة بالحالات الإن

           والتنقلات المرتبطة بالدخول الجامعي والمدرسي.

–       الاستمرار في التوقف عن استغلال النقل العمومي المشترك بين الجماعات بواسطة حافلات شركة الكرامة، وذلك ما بين مدينة خنيفرة ومدينة مريرت من جهة وما بين هاتين المدينتين وجميع المراكز التابعة للإقليم من جهة ثانية؛

–       تحديد توقيت إغلاق المقاهي والمطاعم بمدينة خنيفرة في الساعة التاسعة ليلا؛

–       منع الولوج إلى الساحات الخضراء والفضاءات العمومية، ابتداء من الساعة التاسعة ليلا بالنسبة لمدينة خنيفرة؛

–       التوقف مؤقتا عن استغلال كل من السوق الأسبوعي أحطاب بمدينة خنيفرة، والسوق الأسبوعي بمدينة مريرت ؛ فيما تغلق أسواق القرب و “السويقات” على الساعة الخامسة مساء بالمدينتين ؛

–       إغلاق المحلات التجارية والأسواق الكبرى بمدينة خنيفرة على الساعة السابعة مساء؛

–       الإغلاق المؤقت لقاعات الحلاقة و التجميل والحمامات بمدينة خنيفرة؛

–       نظرا لتسجيل عدد كبير من حالات الإصابة بفيروس كورونا بكل من  حي أساكا، حي الفتح وحي الروضة بمدينة خنيفرة، يخضع تنقل الساكنة، من وإلى هذه الأحياء لترخيص تصدره السلطات المحلية المعنية، باستثناء التنقلات لأغراض مهنية، صحية أو من أجل التزود بالمواد الأساسية.

–       اعتماد التعليم عن بعد، مؤقتا، على مستوى المؤسسات التعليمية بهذه الأحياء؛

ويُعهد للسلطات الإدارية المحلية و السلطات الأمنية، و كافة المؤسسات و الإدارات المعنية، كل في مجال اختصاصه، بتنسيق مع المصالح الجماعية تنفيذ هذه القرارات، وذلك ابتداء من يوم الخميس 24 شتنبر2020، على الساعة الثانية عشرة زوالاً.

وتهيب السلطات المحلية بالمواطنين احترام التدابير الاحترازية و الوقائية و تدعو كافة الفعاليات و القوى الحية للانخراط بقوة في عمليات التحسيس و التوعية لمواجهة هذا الوباء الفتاك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

فضللا ادعم جريدتنا بوقف حاجب الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock