النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة تواصل لقاءاتها المثمرة مع السيد وزير الثقافة والاتصال للحوار حول ملفها المطلبي

مع الوزير 2

الرباط / المستقلة بريس

في إطار مواصلة الحوار الدائم المفتوح بين وزارة الثقافة والاتصال -قطاع الاتصال-، والنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، استقبل السيد الوزير للمرة السابعة يوم الأربعاء 25 شتنبر 2019، وفدا عن النقابة في شخص الأمين العام الأخ فريد قربال، ونائبه الأخ محمد زمران.

خصص اللقاء في البداية لدراسة ما تبقى من نقط الملف المطلبي، المودع لدى الوزارة الوصية، والتي (النقط) شملت قضايا الإشهار والقروض الصغرى والتمثيل النقابي في صياغة التقرير السنوي، حول جهود النهوض بحرية الصحافة، والمشاركة في الوفد الرسمي الذي تناط به مهمة تقديم التقرير .. عن كل هذه الأسئلة، أجاب السيد الوزير من خلال تأكيده على إنشاء لجنة وطنية للإشهار، مهمتها إعادة مسطرة توزيعه على المهنيين بما يضمن الشفافية والعدالة، وإلغاء سياسة الاحتكار التي يخضع لها الإشهار حاليا.

أما بالنسبة للقروض الصغرى التي من شأنها ضمان الاستقلال المالي للمقاولات الصحفية والإعلامية، فقد أكد السيد محمد الأعرج، على أهميتها وعلى المساعي التي يقوم بها شخصيا لدى وزارة الاقتصاد والمالية من أجل ضمان الحق في الحصول على القروض، وتبسيط إجراءاتها.

وفيما يخص التمثيل النقابي في المنظمات الدولية الذي طالبت به النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، حرص المسؤول الأول عن قطاع الاتصال على أن هذا الأمر سيتكلف به المجلس الوطني للصحافة مستقبلا .

خلص اللقاء الذي مر في جو من الانفتاح والنقاش المسؤول، بين السيد وزير الثقافة والاتصال –قطاع الاتصال- وممثلي النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، إلى تدارس أوجه التعاون بين الطرفين، وسبل الدفع بها فيما يخدم مهنيي القطاع .. وفي هذا المجال، تدخل الأخ الأمين العام للنقابة للتنويه بخلاصات اللقاء التواصلي والتأكيد على أهمية وقوة الحوار بين الجانبين.

(Visited 1 times, 1 visits today)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*